النسخة الكاملة التسجيل
::{ مجالس قبيلة هذيل }:: موقع يهتم بتراث القبيلة ومفاخرها
مجلس النثر والخواطر>قصة تتحدث عن اجمل سلوم العرب
محمدبن عبيان القحطاني 10:06 PM 09-16-2014
اخواني الأعزاء نقلت لكم هذه القصة الجميلة والرائعة التي تحمل بين طياتها اجمل واروع معاني
الصداقة والخوة والفزعة والكرم والشهامة .



اترككم مع قصة من اروع قصص في الخوة... ابا الضلعان التميمي...




هذه القصة تتحدث عن أحد عادات وسلوم العرب وأهل البادية
وهو الوفاء وبحق الخوي والمقصود بالخوي هو الرفيق المصاحب (المخاوي) في السفر
الذ اوصى به الله في كتابه العزيز ..
وهذه القصة حدثت في بداية القرن الثاني عشر الهجري تقريبا حيث كانت هناك قافلة حجاج
على ظهور الجمال عائدة من بيت الله الحرام الى نجد بعد أداء مناسك الحج
وفي أول الطريق أصيب أحد الركب بمرض الجدري القاتل في ذلك الوقت
واستمرت القافلة بالسير والمصاب بصحبتهم وفي منتصف الطريق اشتد به المرض
مما تعذر معه استمرار السير به والقافلة كما هو معروف تتكون من مجموعات بعضها مع بعض
ولا يمكن الأنتظار لحين شفائه فقرر ابن رخيص رئيس القافلة ان يحملوه مصلوبا على ظهر البعير
او التحرك بدونه وتركه يلاقي مصيره !!!
فقام عندها محمد بن منصور بن ريس التميمي رحمه الله وقرر أن يبقى معه
ونذر نفسه بأن يجلس عند هذا المريض حتى يقضي الله أمره إما وفاة فيقوم بدفنه
أو يكتب الله له الحياة ويعودا سالمين , وعارضه بعض القوم إلا أنه أصرّ على رأيه وقراره ,
وجلس مع المصاب في قمة جبل لا يرى فيها إلا الضباع والذئاب والطيور
ضاربا بذلك اروع صورة في حفظ حق الخوي
وصارت هذه القصة تروى في المجالس حتى يومنا هذا ...
ونظم ابن ريس قصيدة أرسلها مع الركب إلى والدته بالرس
حيث أنها لابد وأن تسأل عن ابنها الذي لم يصل ضمن القافلة فقال:





قال هيه يا أهل شايبات المحاقيب
أقفن من عندي جـداد الأثـاري
أقفن مع البيداء كما يقفي الذيب
لا طالع الشاوي بليـل غـداري
لا كن صفق أذيالهن بالعراقيـب
رقاصة تبغـي بزينـه تمـاري
يا ابن رخيص كب عنك الزواريب
عمارنا يا ابن رخيص عـواري
خوينا مـا نصلبـه بالمصاليـب
ولا يشتكي منا دروب العـزاري
لزمٍ تجيك أمه بكبـده لواهيـب
تبكي ومن كثر البكا ما تـداري
تنشدك باللي يعلم السر والغيـب
وين ابني اللي لك خويٍ مبـاري؟
قل له قعد في عاليات المراقيـب
في قنةٍ ما حولـه الا الحبـاري
يتنا خويه لين يبدي بـه الطيـب
والا يجيه من الصواديف جـاري
إن كان ما قمنا بحق المواجيـب
يحرم علينا لابسات الخـزاري

وعندما شفي المصاب من المرض عاد الأثنان إلى الرس
فسمي بعدها محمد بن ريس (( اباالضلعان )). لأنه أقام في رأس الضلع ( الجبل )
تكريماً له على هذا العمل البطولي ولاتزال سلالة المذكور تعرف ب(الضلعان) إلى اليوم ،
أما ((ابن رخيّص )) فهو أمير القافلة من أهل المذنب
إضافة رد
ندى الهذلي 01:10 PM 09-26-2014
تًحٍ ـيه معٍ ـطٍرٍهْ
مـوٍآأإضيٍع كـمٍ يٍضآهٍـي تٍع ـبٍيـرٍيٍ لٍـهـٍآآ
فٍحٍ ـرٍوٍفٍـيٍ تٍـآآئٍههٍ وٍكَلٍم ـٍآآتٍـيٍ ضٍـآآئٍعٍ ــهٍ
وٍقٍـلٍم ـٍيٍ أإلـٍذٍهـٍبٍيٍ عٍ ـآآجـٍزٍاً عن ألتَع ــبٍـيرٍ عٍنْ جٍم ـآلٍ مـٍوٍآضيٍعٍ كُـٍمٍ
دُمٍ تـمٍ رٍم ـزٍآاً للآبٍـدآعٍ وٍأإلـعٍ ــطـٍآءٍ
وٍآص ـٍلـوٍآ تٍم ـٍيٍزٍكُـمٍ وٍلآتًحٍ ـرٍمـٍوٍنآآ مِنْ جٍ دٍيٍدكم
تقبٍلـوٍآ مـرٍوٍرٍي عـٍلى صًفـٍحآتـكًم أإلـجًم ـٍيلٍه
سَـلآم ـٍي وٍكُـلٍ أإحٍ ـتٍرٍآمـي

إضافة رد
أبو رديد 01:05 AM 09-27-2014
شكراً لموضوعك القيم
وما أروع قصص الأولين خاصة في الشهامة والخوة
إضافة رد
ماجد الزايدي 12:46 PM 10-22-2014
شكرا على الجهد والتميز في طرح هذا الموضوع
إضافة رد
إضافة رد Up